السيسىي : والمرأة

بقلم : اسامه شحاته

المرأة هى من كرمها الإسلام وحافظ عليها واعطاها حقوقها
والاحتفال بيوم المرأة وحضوره الرئيس الاحتفالية.شهاده على مدى تكريم الرئيس لهم .

بالطبع الرجال يقولون الرئيس مهتم بالمرأة وهذا ماردده الرئيس بنفسه وقال الرجاله محتاجين صندوق.ولكن المرأة فى مصر بلد الأزهر تأخذ حقوقها بل أصبحت المرأة قاضيه ووصلت المستشاره تهانى الجبالى لمكانه مرموقه فى المحكمة الدستورية اخذت المرأة لأول مرة ١٥٪ فى عضويه البرلمان وأخذت عدد من الحقائب الوزارية وأصبحت محافظه ونائب للمحافظ وغيرها من الإمكان القياديه فى المجتمع

بالفعل شاهدت الاحتفاليه بعام المرأة مكاسب عديده للمرأة المصرية وهذه الاحتفالية حاول الرئيس إرسال رسالة للعالم أن سيدات مصر هم الحكومه التى تتحكم فى ميزانيه المنزل ونظرا للتغيرات الاقتصادية الصعبه فقد عانت الكثير وتحملت مع أسرتها ظروفه غايه فى الصعوبة بسبب الاصلاح الاقتصادى والظروف الصعبه التى مررنا بها

ووجه رسالة للحكومة حول مراقبه الاسعار مسؤوليه الدولة والداخلية تقوم بدورها المهم و الأهم   أنه تتحمل فوق طاقتها والرئيس أعطى اشاره لذلك

وقال لحكومه المنزل  دوركم أهم واى سلعه يرتفع ثمنها اتركوها وسوف تنزل الاسعار لأنكم أنتم التى تملكون زمام الأمور وبإمكانكم البعد عن السلع التى يرفع التجار أسعارها عليكم البعد عنها حتى يضطر التجار الي التراجع وبذلك تساعدون انفسكم وتساعدون الدوله وتوجهون رساله قويه للتجار سلعتكم لم نعد محتاجين إليها وبالطبع ستنزل الأسعار رساله جميله وجهها الرئيس للمرأة فى عيدها رساله للجشعين من التجار خلوا بالكم الشعب

فى هذه الاحتفالية أحب الرئيس أن يوجه رساله أيضا لكل سيده تحملتم الكثير وجاء يوم تحسين الأوضاع مرحليا ولابد أن يكون الإعلان من مكان احتفالكم فكانت القرارات التي اتخذها الرئيس لاسعاد شعبه و رساله لهم عندما تتحسن  الأحوال يعود المردود عليكم

فكانت قراراته برفع الحد الأدنى للمعاش من750الى ألف جنيه و زياده المعاشات بمبلغ 150جنبها وعلاوه استثنائية لكل موظفى الدولة بخلاف العلاوه الدوره وهى 7%وهذه القرارات اثلجت صدور المصريين لأنهم شعروا بأن تحسن الأوضاع قادم الي افضل وفي نفس الوقت ايجابه للذين يرددون

حدثت الاستكشافات وتوقفنا عن تصدير الغاز وغيرها فما العائد علينا ،هذه اسئله كل مواطن كنت تقول له أنتظر القادم أفضل اليوم قدصدقنا فيما قالنا أنه سيأتى اليوم لنسعد ولو مرحليا وجاء اليوم والرئيس يعطى الامل لنا جميعاً أن القادم أفضل وبمشيئه الله يكون القادم أفضل والخير سيتدفق بمشيئة الله

وحفظ الله مصر وشعبها ورئيسها وكل أجهزتها وتحيا مصر

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى