مقالات

يتمنون خذلان مصر نكاية فى شعبها 

كيف يخذل الله بلداً آوى إليه الأنبياء والأولياء وآل بيت سيدنا رسول الله ؟ 

كيف يخذل الله بلداً آوى إليه الأنبياء والأولياء وآل بيت سيدنا رسول الله ؟ 

 

كيف يخذل الله بلداً ذكره الله فى القرآن محموداً أكثر من ثلاثين مرة ؟ وسجد الحبيب صلى الله عليه وسلم على بقعة من أرضه ( طور سيناء ) ليله الإسراء والمعراج ؟ 

 

كيف يخذل الله بلداً جعله الله مثابةً للناس عبر التاريخ ؟ 

 

كيف يخذل الله بلداً صنعه الله ليبقى مرابطاً إلى قيام الساعة بنص حديث الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم ” فإنهم هم وأزواجهم وذراريهم فى رباط إلى قيام الساعة ؟ 

 

لقد تمنى أعداء مصر عبر آلاف السنين ضياع مصر ؟ فضيعهم الله وبقيت مصر !! 

 

إن فى ذلك لعبرة لأولى الألباب .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى