الطاقه اليوم

اسامه كمال ينعى عبد الخالق عياد

اسامه كمال وزير البترول والثروة المعدنية الاسبق ينعى ببالغ الحزن والأسي  أحد أعلام البترول وخبراء الحفر والاستكشاف علي مستوي العالم. عرفت الرجل منذ ما يزيد علي ثلاثين عاما، كان خلالها مثالا للانضباط والمهنية والوطنية. التقيت به لاول مرة في افتتاح مشروع غازات بورفؤاد برفقة الوزير الدكتور حمدي البنبي – رحمهما الله – حيث كان حريصا علي وضع منطقة غازات شرق المتوسط علي خريطة انتاج الغاز العالمي، وكان حريصا علي تذليل كافة العقبات امام الشركاء الأجانب، في وقت كانت مصر تضع اقدامها علي هذا الطريق. كان آخر تواصل معه من أسبوع، وكان تحاورنا حول ضرورة توسيع نطاق التنوير والتثقيف فيما يخص تنوع مصادر الطاقة، ووعد بعقد لقاء في جمعية المهندسين المصرية، إلا أن القدر لم يمهلنا. رحم الله استاذنا م. عبد الخالق عياد، والهم اسرته واصدقائه وتلاميذه الصبر والسلوان. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى