وزير البترول.. ينمى الصعيدوقيادات جنوب الوادي تحاربه

بقلم اسامه شحاته

الصحفي اسامه شحاته نائب رئيس تحرير المساء و رئيس تحرير الانوار المصريه

بدايه لا أعرف الأسباب وراء ما يحدث فى الشركه القابضه لجنوب الوادى للبترول

بالامس كنت مع اهلى بالصعيد للخروج للتصويت فى التعديلات الدستوريه وفور الانتهاء من ايام الإنتخابات

علمت بأن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية ومن خلال الأخ والصديق حمدى عبد العزيز مستشار الوزير للاعلام بأن الوزير سيزور معمل تكرير أسيوط وبالفعل توجهت من سوهاج لاسيوط واسعدنى اننى كنت فى شرف استقباله عند دخول الشركه

وقال انت سبقتنا فرددت كنت فى الإستفتاء وفور علمى بحضور كم حضرت لاسعد بزيارتكم ودخل فى إجتماع مع رؤساء الشركات للتعرف على ماتم تنفيذه ثم تفقد المشروعين

وشاهد الأعمال بنفسه. قلت له معاليك بالأمس كنت أتحدث مع الاهل للخروج للاستفتاء وتحدثت عن مشروعات اسيوط والوادى الجديد التى تنفذ فى عهد الرئيس السيسى وتتابعها معاليكم لتنميه صعيد مصر المتعطش للخدمات والمشروعات الجديده

وزيارتكم اليوم ونشرها فى الصحف والمواقع خير دليل على كلامى وهذا الكلام حدث أثناء تواجده وضيوفه فى نادى شركه التكرير

هذا ما يفعله الوزير لتنميه الصعيد ولكن على الجانب الآخر مازالت بعض القيادات لاتنظر لأهل الصعيد بالقدر المطلوب

بل يحاولون دائما أن يدفع أهل الصعيد الثمن وهذه الواقعه اهديها للوزير طارق الملأ والذى احب الصعيد ووضعه نصب عينيه

القصه أن المهندس محمد عبد العظيم رئيس الشركه القابضه لجنوب الوادى البترول افتكس ومن خلال أعوان الشر طريقه للقضاء على موظفى شركه جنوب الوادى المتواجدين باسوان التى لم تشفع لهم حرارة الجو والظروف الصعبه لدى رئيس الشركه القابضه لجنوب الوادى للبترول

والغى الرجل 16بوكسا ليقضى على أبناء الصعيد المتواجدين باسوان وقد يردد أنا لم اقترب من الفلوس الخاصه بهم ولكن أنت حكمت عليهم بالاعدام لأنك الغيت ترقيتهم وعلى مدار سنوات طويلة

لم يحدث هذا ولم يفكر فيه احد رغم تناوب عدد من رؤساء الشركات على هذا المنصب

وأعتقد أن اللجنه النقاببه بالشركة تتحرك لرد الظلم عن العاملين وان جيران رئيس النقابة العامة ترك العاملين لإرضاء الآخرين والسؤال لماذا لم يتحرك وعموما طالما المهندس طارق الملأ موجود فهو المدافع عن أبناء الصعيد وليرد لهم اعتبارهم

وهل يقدر رئيس جنوب الوادى إلغاء هذه البوكسات بالمركز الرئيسى عموماً لدى ثقه فى معالى الوزير لارجاع الحقوق لأبناء الصعيد والذين خرجوا بالأمس ملبين نداء التعديلات الدستورية ومؤكدين نحن وراء القائد والزعيم الرئيس السيسى ومع وزير الإنجازات على أرض الصعيد وإلى لقاء فى مقال قادم طالما فى العمر بقيه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى