أخبار مصر

رئيس الوزراء يتابع التحضيرات الخاصة باستضافة القاهرة للمنتدى الحضري العالمي في دورته الثانية عشرة

كتب أحمد فتحي

ترأس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً، اليوم؛ لمتابعة التحضيرات الخاصة باستضافة القاهرة للمنتدى الحضري العالمي في دورته الثانية عشرة «WUF12»، وذلك بحضور الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، واللواء هشام آمنة، وزير التنمية المحلية، والسفير/ عاطف سالم، المنسق العام للمنتدى، والدكتور عبد الخالق إبراهيم، مساعد وزير الإسكان للشئون الفنية، والسفير/ محمد حجازي، مستشار وزير التنمية المحلية للتعاون الدولي.

وأشار رئيس الوزراء في مستهل الاجتماع، إلى الاهتمام بمختلف الاستعدادات والتحضيرات الخاصة بعقد المنتدى الحضري العالمي في دورته الثانية عشرة، والمقرر أن تستضيفه القاهرة خلال شهر نوفمبر المقبل، بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (الهابيتات)، وذلك بالنظر لما سيتم مناقشته خلال كافة فعالياته من موضوعات وملفات تتعلق بإضفاء الطابع المحلي على أهداف التنمية المستدامة، وعلى مختلف الإجراءات والمبادرات المحلية اللازمة للحد من التحديات العالمية الحالية، حيث ترتكز أعمال هذه الدورة حول الإجراءات المحلية من أجل مدن ومجتمعات محلية مستدامة.

وأكد رئيس الوزراء أهمية الاستمرار في متابعة مختلف الأعمال والإجراءات والترتيبات اللوجستية والتنظيمية والإعداد الموضوعي المتعلق باستضافة فعاليات المنتدى الحضري العالمي في دورته الثانية عشرة، وذلك بالتنسيق مع مختلف الجهات المعنية، وصولا للانتهاء من تلك الترتيبات اللازمة وفقا للتوقيتات المقررة، وبما يضمن ظهور المنتدى بالصورة المشرفة التي تعكس قدر مصر ومكانتها وقدرتها على تنظيم مثل تلك الفعاليات الدولية.

وخلال الاجتماع، قدم الدكتور عبد الخالق إبراهيم، عرضاً حول جهود متابعة الإجراءات اللوجستية والتنظيمية والتجهيزات اللازمة لعقد المنتدى الحضري العالمي في دورته الثانية عشرة، وما يتم من تنسيق وتعاون في هذا الصدد مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (الهابيتات).

فيما تناول السفير/ عاطف سالم الجهود التي تقوم بها وزارة الخارجية للتنسيق مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، إلى جانب جهود التنسيق بين مختلف الجهات الوطنية، في إطار الإعداد الموضوعي للمنتدى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى